Cookie Consent

أنت على وشك أن تغادر موقع نيوروبيون الشرق الأوسط الإلكتروني و سيتم توجيهك إلى موقع إلكتروني خارجي.هل ترغب في المغادرة؟

نصائح متعلقة بأسلوب العيش للفئات السكانية الأكثر عرضةً لاحتمال الإصابة بتلف الأعصاب


هل تحتاج إلى قائمة بالعادات الجيدة؟ قد تتفاجأ من رؤية مدى أثر تغييرات أسلوب العيش الصغيرة في نظام حياتك اليومية، بدايةً من العمل وصولاً إلى وقت الفراغ. بإمكانك حقاً أن تصنع فرقاً في حياتك من خلال العناية بأعصابك وبنفسك.

 

ينطبق ذلك بشكل خاص على مَن هم أكثر عرضةً لاحتمال الإصابة بعطب الأعصاب، مثل مرضى السكري، وكبار السن، والمدخنين، ومدمنى الكحوليات، والأشخاص المصابين بنقص في التغذية. 

 

مع أن الإصابة بتلف الأعصاب مثل اعتلال الأعصاب الطرفي ليس بالأمر الذي يمكن توقّعه، إلا أنه بإمكانك محاولة الحفاظ على صحتك بأفضل حال وعلى صحة أعصابك من خلال أسلوب عيش بسيط. 

 

سواءٌ أكنت تنتمي إلى إحدى المجموعات أم لا، فإن أفضل طريقة للحفاظ على صحة أعصابك الجيدة هي التحكم في تطوّر أيّ حالة مَرَضية مرتبطة بعطب الأعصاب:

 

تجنّب الاحتكاك بالمواد السامة

قد تكون المواد الكيميائية الصناعية والمعادن الثقيلة (مثل الرصاص، والزرنيخ، والثاليوم، والزئبق) سامة للبشر والحيوان وقد تسبب تعطب الأعصاب. لذا فانتبه لوجود المواد السامة وابتعد عنها!

 أيقونة المواد السامة

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام

بإمكانك اختيار المشي بدلاً من ركوب السيارة، أو التنزه مع كلبك، أو الخروج مع أصدقائك، أو قضاء سهرة راقصة... سيتأثر مزاجك وصحتك بشكل إيجابي؛ فلِمَ لا تحاول وترى بنفسك؟

لا تفرط في شرب الكحول

فقد يؤدي ذلك إلى تدني مستوى الفيتامين ب12 وكذلك مستوى فيتامينات الفئة ب الأساسية الأخرى. إذا كنت مصاباً بالسكري، فيجب عليك أن تعرف أن تناول الكحول على معدة فارغة قد يسبب نقص سكر الدم، لذا، إذا شربت، فاشرب باعتدال، وتناول دائماً وجبة خفيفة مع المشروب؛

افحص مستوى الفيتامين ب12 في دمك بانتظام

كل فيتامينات الفئة ب المُوجِّهة للأعصاب أساسية لصحة الأعصاب، إلّا أن نقص الفيتامين ب12 أكثر شيوعاً. إذا كنت تتبع نظاماً غذائياً نباتياً أو نباتياً صرفاً أو أيّ عادات غذائية خاصة قد تؤدي إلى نقص في بعض الفيتامينات الأساسية، فافحص مستوى الفيتامينات في دمك بانتظام. اسأل طبيبك إذا كنت في حاجة إلى البدء بتناول أيّ مكملات أو اعتماد نظام غذائي أفضل لصحة أعصابك؛

لا تدخن

لأسباب عديدة يجدر بك أن تعرفها، وكذلك لمنع تعرّضك لتلف الأعصاب؛

أنقِص وزنك

فقد يخفّض ذلك مستوى السكر في الدم، ويمنحك مزيداً من الحيوية، ويخفف الحمل عن قدميك، ويقلل من خطر أمراض القلب والسكتة الدماغية. ما هذه سوى بعضٌ من المزايا العديدة التي تكتسبها من خلال إنقاص وزنك! إذاً فما الذي تنتظره؟

إذا كنت مصاباً بالسكري، فحاول الحدّ من استهلاك السكريات

قد تزيد الحلويات، والمشروبات الغازية، والخبز الأبيض من مستويات السكر في دمك؛

تجنّب الحركات المتكررة والوضعيات المتشنّجة

إذا كان عملك يستدعي منك البقاء جالساً لفترة طويلة من الوقت، فحاول الوقوف و بسط ساقيك وذراعيك لبضع دقائق خلال فترات الاستراحة. يسهل القيام بذلك أكثر من شرحه؛

اتبع نصيحة الطبيب بشأن النظام الغذائي، والتمارين الرياضية أو قبل البدء بتناول أيّ مكملات أو نظام دوائي.

 

اتّباع نصائح النظام الغذائي مفيد لأعصابك

 

غالباً ما تكون التغذية الجيدة الخط الأول للحفاظ على مستويات الفيتامينات الأساسية والحفاظ على صحتك. كذلك، بالإمكان الحفاظ على مستويات فيتامينات الفئة ب المُوجَّهة للأعصاب من خلال التغذية المناسبة، عندما تكون بصحة جيدة. بالطبع، إذا كان لديك مرض كامن قد يؤثر في صحة أعصابك، فلن تكون التغذية الصحية كافية.

 

ولكن النظام الغذائي الذي يُنصَح به لصحة الأعصاب لا يختلف حقاً عن أيّ نظام غذائي متوازن: فسواءٌ أكنت مصاباً بحالة مَرَضية أم لا، بإمكان النظام الغذائي الصحي الغني بالفاكهة، والخضار، والحبوب الكاملة، والبروتينات قليلة الدهون أن يساعدك في سبيل الحفاظ على صحة أعصابك. تحدّث إلى طبيبك إذا احتجت إلى معرفة المزيد عن العلاجات الإضافية أو الأنشطة الداعمة.

أيقونة الطعام الغني بالبروتين لصحة الأعصاب
ضمّن تشكيلة متنوعة من الأطعمة الغنية بالبروتينات مثل المأكولات البحرية، واللحوم قليلة الدهون والدواجن، والبيض، والبقوليات (الفاصوليا والبازيلاء على أنواعها)، والمكسرات، والبذور، ومنتجات الصويا. قد يساعدك تناول اللحوم، والأسماك، والبيض، ومنتجات الألبان قليلة الدسم على منع حدوث نقص الفيتامين ب12.
التقليل من تناول السكر المضاف، والصوديوم، وزيوت النخيل وجوز الهند، والقشدة (الكريمة)، والزبدة، وغيرها من الأطعمة المُصنّعة التي تحتوي عليها (المقرمشات المالحة، والسكاكر، والمخبوزات، والكعك، وألواح الغرانولا، ورقائق البطاطس، وأطعمة الوجبات الخفيفة، والمقالي). على سبيل المثال، اختر المشروبات التي تحتوي على قليلٍ من السكر المضاف وأعِدّ أطعمة قليلة الدهون.
أيقونة الحدّ من تناول السكر لصحة الأعصاب
أيقونة توزيع وجباتك لصحة الأعصاب
اذا كنت مصابا بمرض السكرى, يجب توزيع وجباتك الغذائيه طوال اليوم, لأن تخطى الوجبات و الأفراط فى تناول الطعام قد يؤدى الى انخفاض مستوى السكر فى الدم ثم يرفعه الى مستويات عاليه, يجب استشارة طبيبك لمعرفه النظام الغذائى الأنسب لك
اختر الحبوب الكاملة وتجنّب الحبوب المكررة. حاول استبدال الحبوب المكررة (الأرزّ الأبيض، والخبز الأبيض، والمعكرونة البيضاء) بالحبوب الكاملة، بما فيها الأرزّ الأسمر، والفاصوليا، والعدس، والبطاطس، والتورتيّا المصنوعة من دقيق الذرة. الحبوب الكاملة مصادر كبيرة لفيتامينات الفئة ب والألياف، الأساسية لنظامك الغذائي والمفيدة جداً لأعصابك. تصعّب الحبوب المكررة عليك تنظيم مستوى السكر في دمك، وهو أمر غاية في الأهمية إذا كنت مصاباً بمرض السكري. مرض السكري من عوامل خطر الإصابة باعتلال الأعصاب.
أيقونة الحبوب الكاملة لصحة الأعصاب
أيقونة قراءة ملصقات الأطعمة لصحة الأعصاب
حاول الاعتياد على قراءة ملصقات الأطعمة لمعرفة القيم الغذائية الحقيقية وأحجام الحصص للأطعمة التي تستمتع فيها واحسب فوائدها بنفسك. كذلك تقدم ملصقات الأطعمة معلومات غذائية مهمة ومفيدة.

وأخيراً وليس آخراً، تذكّر الاسترخاء والاستمتاع بوجباتك.

بهذه الطريقة، يقلّ احتمال أن تفرط في الأكل من جرّاء الضغط النفسي، ويزيد احتمال أن تتلذّذ بنكهة الأطعمة. ستشعر بحالٍ جيدة، وتساهم في صحتك، وستفيد أعصابك أيضاً!

مقالات نوصيك بها